سنوسع الأنشطة المشتركة مع الجيش الأميركي بالمنطقة


أعلن رئيس هيئة الأركان الإسرائيلي الجنرال أفيف كوخافي، الخميس، توسيع الأنشطة المشتركة مع الجيش الأميركي في المنطقة بشكل كبير، مبيناً أن الجيش سيعمل بوتيرة أسرع ضد “تموضع” النظام الإيراني في الشرق الأوسط.

ونقل حساب الجيش الإسرائيلي على تويتر عن كوخافي قوله بعد عودته من زيارة للولايات المتحدة “من أجل تحسين قدراتنا تجاه التحديات في المنطقة سيتم توسيع النشاط المشترك مع القيادة المركزية الأميركية بشكل كبير في المستقبل القريب”.

من جانبه، قال أفيخاي أدرعي المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي على تويتر إن الجلسة المشتركة بين الهيئات تناولت التحديات التي تواجهها المنطقة وعلى رأسها إيران، مشيرا إلى أنه تم الاتفاق على “خارطة طريق بشأن استمرار الأنشطة المشتركة وتشكيل الفرق الخاصة للتعامل مع التهديد الإيراني”.

وكان البيت الأبيض، أعلن قبل يومين، إن مستشار الأمن القومي الأميركي جيك سوليفان التقى مع أفيف كوخافي في واشنطن و”ناقشنا عدة قضايا أمنية”.

وذكرت المتحدثة باسم مجلس الأمن القومي أدريان واتسون، في بيان، يوم الاثنين، أن سوليفان “أكد على دعم الإدارة الأميركية الصارم لأمن إسرائيل، وتبادل الجانبان وجهات النظر حول مجموعة واسعة من قضايا الأمن الإقليمي ذات الاهتمام المشترك”.

امتلاك إيران لسلاح نووي

كما أضافت أن مستشار الأمن القومي الأميركي ورئيس هيئة الأركان الإسرائيلي”أكدا عزمهما المشترك على معالجة التحديات الأمنية التي تؤثر على الشرق الأوسط، بما في ذلك التهديدات التي تشكلها إيران ووكلاؤها”.

وتابعت: “أكد سوليفان التزام الرئيس الأميركي جو بايدن بضمان عدم امتلاك إيران لسلاح نووي”.

وكانت صحيفة (تايمز أوف إسرائيل) قد نقلت عن الجيش قوله الثلاثاء الماضي إن كوخافي أبلغ مسؤولين عسكريين أميركيين خلال زيارته بضرورة تسريع جيشي البلدين لما وصفها بأنها “خطط العمليات الهجومية” ضد إيران.

منشأة نطنز لتخصيب اليورانيوم (أرشيفية من رويترز)

منشأة نطنز لتخصيب اليورانيوم (أرشيفية من رويترز)

تأتي هذه التطورات، بعدما أعلنت إيران زيادة إنتاجها من اليورانيوم المخصب بنسبة 60%، وهي نسبة أعلى بكثير من عتبة 3.67% التي حددها الاتفاق حول برنامج طهران النووي. وذلك ردا على القرار الأخير لمجلس محافظي الوكالة الدولية للطاقة الذرية ضد طهران، وفق ما نقلته وكالة الجمهورية الإيرانية للأنباء (إرنا).

ويلزم لصنع قنبلة ذرية يورانيوم مخصب بنسبة 90%، لذا فإن التخصيب بنسبة 60% يُشكّل خطوة مهمة نحو تخصيب اليورانيوم إلى المستوى المستخدم في صنع الأسلحة.





المصدر: العربية نت